حملة دعم في المنية الضنية لبلدة سير في مسابقة أفضل قرية لبنانية

آب 07, 2017

تتواصل حملة الدعم لبلدة سير ـ الضنية في المسابقة التي تنظمها جريدة "لوريان لوجور" الناطقة بالفرنسية للعام الثاني على التوالي، من أجل اختيار القرية المفضلة لدى اللبنانيين، من خلال التصويت المكثف لها في المراكز التي جرى افتتاحها في معظم بلدات وقرى القضاء.

 

فقد شهدت مكتبة بلدية سير إقبالا كبيرا من قبل المواطنين للتصويت، وزارها لهذه الغاية السيدة إبتسام مرعي على رأس وفد من المنظمة العربية لتمكين المرأة وحقوق الإنسان، وقاموا بالتصويت لصالح البلدة. 

 

وفي بلدة المنية، نظم إتحاد بلديات المنية بالتعاون مع إتحاد بلديات الضنية وبلدية سير حملة دعم للتصويت للبلدة، وقد أقيم مركز تصويت بدعم من إتحاد بلديات المنية أمام مطعم النابلسي - المنية، حيث شارك رئيس الإتحاد عماد مطر في عملية التصويت، وشكر "المتطوعين على مساهمتهم لإنجاح هذا العمل".

 

وفي بلدة طاران، إفتتح مركز للتصويت دعما لبلدة سير في مقر إتحاد بلديات جرد الضنية، وكذلك في مركز "جمعية التنمية المستدامة" في بلدة عاصون، وفي مركز "جمعية شباب إيزال" في بلدة إيزال وفي مغارة الزحلان، وفي بلدية بيت الفقس ومقهى أحمد عثمان، ومقهى حازم عثمان في البلدة، ومركز جمعية الإيمان في السفيرة.

 

تجدر الإشارة إلى أن عملية التصويت التي بدأت في 28 تموز الماضي وتنتهي في 18 آب الجاري، سيعلن بعدها إسم القرية الفائزة من بين عشر قرى مشاركات في المسابقة.